الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

منتديات الولف العربيه :: المنتديات الخاصه :: قسم الاخبار

 
شاطر
بيانات كاتب الموضوع
مصر: فشل المليونية ضد مرسي
كاتب الموضوعرسالة
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مدير المنتدى
الرتبه:
مدير المنتدى
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
البلد : لبنان
نوع المتصفح :
عدد المساهمات : 980
نقاط : 2147483647
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/04/2012
 
 

 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

 

موضوع: مصر: فشل المليونية ضد مرسي السبت 25 أغسطس 2012 - 14:39






جانب من المظاهرة ضد الاخوان ومرسي (رويترز)



الشعّار لـ الوطن: أحداث طرابلس تستهدف تشويه «سُنّة» لبنان



كتب أحمد زكريا ووكالات:

في الوقت الذي فشلت فيه الدعوة في مصر لمليونية ضد الرئيس مرسي، تفاقم الوضع الامني في مدينة طرابلس مع مقتل رجل الدين السني الشيخ خالد البرادعي برصاصة قناص فجر الجمعة كما قتل شخصان اخران في اشتباكات بين السنة والعلويين وتم اضرام النار بسبعة متاجر مملوكة للعلويين في احياء تسكنها اغلبية من السنة، واصيب حسب مصادر امنية 41 شخصا بينهم جنود من الجيش، وتظهر الاشتباكات مدى تأثر لبنان بالصراع الدائر في سورية الذي يهدد بفتنة طائفية في لبنان نظرا لتشابه الانقسامات الطائفية بين البلدين.
وندد مفتي طرابلس مالك الشعار بمقتل رجل الدين السني الشيخ البرادعي الذي وصفه بانه رجل فاضل من اهل التصوف وانه يلقب بالشيخ من باب التكريم والتوقير، وقد اسفرت معارك طرابلس عن سقوط 13 قتيلا واكثر من 100 جريح منذ اندلاعها قبل خمسة ايام.
وقال الشعار في تصريح خاص مع «الوطن» عبر الهاتف ان ما يحدث في طرابلس انعكاس لما يحدث في سورية، لافتا الى ان ثمة من يريد تصدير ما يحدث في سورية الى لبنان وطرابلس بشكل خاص.
وشدد الشعار على ان النظام السوري يريد ايجاد القلاقل والفتن في طرابلس حتى يقال ان ما يحدث في سورية مستورد من طرابلس بدعوى أنها تحتضن الارهاب والقاعدة والمتطرفين وما شابه، موضحا ان طرابلس تثبت دائما عكس ما يريدون.
وتابع «بعد الذي ضبط مع الوزير السابق ميشيل سماحة، أصبح واضحا الارهاب بيد من، ومن الذي يصنعه ومن الذي يفعله.هناك ارادة شريرة لتشويه سمعة المسلمين السنة في طرابلس حتى يقال إنهم غير قادرين على التعايش مع المسيحيين أو العلويين أو الأقليات الأخرى، لكن باذن الله ستبقى طرابلس عصية على ان تجر لأي فتنة أو أى قلاقل».
واعلن السفير البريطاني لدى بيروت توم فليتشر عن رفض بلاده ما وصفه «تصدير النظام السوري بعضا من ازمته الى دول الجوار»، واضاف السفير في حديث للصحافيين بعد لقاء مع رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي امس «انني قلق بشأن وجود دلالات على تدخل خارجي في لبنان بالنسبة للوضع في طرابلس، واعلن استعداد بلاده لدعم الجيش اللبناني».
يأتي ذلك فيما اعلن وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي ان ايران ستقدم اقتراحا لتسوية النزاع في سورية خلال قمة عدم الانحياز التي ستبدأ هذا الاسبوع، مؤكدا بانه اقتراح «عقلاني ومقبول» من كل الاطراف وانه سيكون من الصعد جدا معارضته».
وقد واصلت القوات السورية امس عملياتها العسكرية في مناطق عديدة اسفرت عن مقتل العشرات واستأنفت قصف احياء في مدينة حلب ما ادى الى تدمير عشرات المنازل كما قتل 12 شخصا بتدمير منزل بقصف جوي شرق سورية واجتاحت الدبابات بلدة داريا قرب دمشق بعد قصفها بالمدفعية وبالطائرات قبل ان يقتحمها جنود النظام حيث ذكرت المعارضة ان 15 شخصا قتلوا واصيب نحو 150 آخرين، وفي محافظة درعا قامت قوات النظام بقصف عنيف على بلدة داعل اسفر عن سقوط قتلى وجرحى.
وقالت وكالة الانباء السورية (سانا) ان الجيش نفذ عملية نوعية اسفرت عن تدمير 40 سيارة مزودة برشاشات دوشكا في ريف حلب.
واعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة ان عدد السوريين الذين لجأوا للدول المجاورة تجاوز 200 الف شخص.
ودعا وزير خارجية فرنسا لوران فابيوس امس وزراء خارجية الدول المجاورة السورية الى المشاركة في اجتماع لمجلس الامن يعقد في 30 الجاري ويخصص للمساعدة الانسانية للاجئين السوريين.
ولم يوضح فابيوس الدول التي دعاها الى الاجتماع لكن يفترض ان تكون العراق والاردن ولبنان وتركيا.
وكشف وزارة الخارجية الامريكية امس ان مسؤولين امريكيين واتراكا عقدوا الخميس اول «اجتماع عمليات» في انقرة استمر ثماني ساعات «تناول الانتقال بسورية الى مرحلة ما بعد نظام بشار الاسد، وقالت الوزارة ان رجال استخبارات ومسؤولين عسكريين ودبلوماسيين شاركوا في الاجتماع.
وقالت الناطقة باسم الخارجية فكتوريا نولاند «نقوم مع شركائنا وحلفائنا بالمنطقة بالتفكير في وضع خطط طوارئ في حال واجهنا وضعاً يقوم به الاسد بخيار رهيب ومرعب «في اشارة الى احتمال استخدام النظام السوري ترسانته البيولوجية والكيماوية.
وفي مصر فشلت الدعوة التي وجهها البرلماني المصري السابق محمد أبوحامد، في حشد مليون شخص للتظاهر ضد الرئيس المصري محمد مرسي وضد جماعة الاخوان المسلمين التي ينتمي اليها مرسي والتي سميت بـ «مليونية 24 أغسطس».وتحدثت الأنباء عن ان عدد المتظاهرين لم يتعد عدة آلاف.وعزا مراقبون ضعف الاقبال على التظاهرة الى عدم مشاركة أحزاب وتجمعات رئيسية فيها، كحركة شباب 6 ابريل التي لعبت دورا رئيسيا في الاطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك.
وقالت حركة شباب 6 ابريل في بيان «نختلف كثيرا مع جماعة الاخوان المسلمين في المنهج السياسي وطرق الحل والعقد..ولكن هل كل هذا وأكثر منه يجعلنا نصدر الآن حكما بحرق أفراد الجماعة ومقارها ونفيهم من البلاد». وقال أحمد سعيد رئيس حزب المصريين الاحرار «من يريد اسقاط الاخوان فليسقطهم في الانتخابات».
ويطالب المشاركون في التظاهرة بتقنين أوضاع جماعة الاخوان واخضاعها للقانون ولرقابة الدولة والكشف عن مصادر تمويلها وايقاف ما اسموه بعملية «أخونة الدولة»، وحرية الصحافة والاعلام، واستقلال القضاء، وتحديد المسؤول عن مقتل شهداء ثورة يناير وشهداء الشرطة والجيش، وكذلك فتح ملف احداث 28 يناير لتحديد المسؤولين عن الهجوم على السجون واقسام ومراكز الشرطة.
وقال مسؤولون في وزارة الداخلية المصرية ان الشرطة ستحمي الاحتجاجات السلمية لكن ستواجه بالشدة أي محاولات للاعتداء على منشآت أو أفراد.وكان محتجون قرروا استهداف مقار جماعة الاخوان وحزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لها.وقالت الجماعة والحزب ان أعضاء فيهما يشاركون في حماية المقار.
وتعرّض عدد من المتظاهرين المناوئين لجماعة الاخوان بميدان التحرير وسط القاهرة للضرب على يد مجموعة من المعترضين على التظاهرة.وقال مشاركون بالتظاهرة ان 3 على الأقل من المتظاهرين ضد الجماعة تعرّضوا لضرب مبرح على يد مجموعة رافضة للتظاهر، موضحين ان المتظاهرين ردَّدوا هتافات «يا اخوان يا اخوان يا عملاء الأمريكان»، و«يسقط يسقط حُكم المرشد» في اشارة الى المرشد العام لجماعة الاخوان.كما اشتبك معارضون لمرسي ومؤيدون له وتبادلوا الرشق بالحجارة في ميدان التحرير.وقال صحافي من تلفزيون رويترز ان بعض المشاركين في الاشتباكات من الجانبين كانوا يحملون عصيا وتقاذفوا بالحجارة.
وكانت السفارة الأمريكية بالقاهرة حذرت رعاياها من مغبة الوجود في الأماكن التي قد تشهد تجمعات كبيرة. وذكرت في رسالة أمنية لرعاياها بمصر ان «جماعات تدعو لثورة ثانية استخدمت على مدى الأسابيع الماضية وسائل التواصل الاجتماعي للدعوة الى الاحتجاجات للتنديد بالاخوان المسلمين والحكومة التي يقودها اسلاميون». وأضافت ان «هناك كذلك دعوات من جماعات تدعم الاخوان المسلمين للقيام بمظاهرات..وعلى الرغم من انه من غير الواضح أعداد أي من الجانبين ستسيطر على الشوارع، الا أنه يتعين على المواطنين الامريكيين على الرغم من ذلك ان يكونوا على وعي وبينة من ذلك وان يتجنبوا أي تجمعات كبيرة».





وزارة الداخلية حشدت 25 ألف جندي وضابط وقوات اضافية من الأمن المركزي

فشل أول «مليونية» شعبية تطالب باسقاط «الإخوان»

المتظاهرون توافدوا من القاهرة والمحافظات إلى مناطق التظاهر

أهالي العباسية رفعوا في شرفاتهم الأعلام وصور مبارك وشفيق وعمر سليمان

الحرس الجمهوري استعاد نشاطه بعد 19 شهراً وانتشر بكثافة حول القصور الرئاسية

تحت مظلة انتشار امني كثيف غطت مناطق القاهرة خاصة الشرقية والوسطى وفي جميع المحافظات جرت امس فعاليات الساعات الاربع والعشرين الأولى من مليونية اسقاط جماعة الاخوان المسلمين التي دعت اليها مجموعة من التيارات الليبرالية والاحزاب اليسارية والناصرية والاحزاب المدنية وهي الأولى من نوعها منذ قيام ثورة 25 يناير التي كانت قد اسقطت حكم الرئيس السابق حسني مبارك. لكن المليونية لم تستطع حشد سوى عدة آلاف مما قد يعني فشلها.
وسيطرت حالة من الترقب والحذر الشعبي من التعامل مع المليونية التي تمتد اليوم السبت ايضا كما قال منظموها مستعيدة ذكريات مقدمات تفجر ثورة 25 يناير مرة اخرى، وقدر عدد افراد القوات من الشرطة المدنية بنحو 25 الف ضابط وجندي اضافة الى قوات احتياطية حملتها ناقلات جنود ضخمة من معسكرات الامن المركزي وانتشرت في الشوارع الجانبية بالقرب من مواقع التظاهر لمد العون للقوات حال وقوع احداث شغب، بينما تحولت منطقة القصر الرئاسي الى ثكنة عسكرية كبرى احاط به عشرات الدبابات والمدرعات والمصفحات فيما استعاد الحرس الجمهوري نشاطه بعد توقف دام أكثر من 19 شهرا من خلال انتشاره في وحدات مكثفة لحراسة وتأمين القصور والأماكن الرئاسية بما في ذلك قصر عابدين الذي يضم الدولاب الاداري للمؤسسة الرئاسية على الرغم من بعده عن مناطق التوتر.

توافد المتظاهرين

وكانت قوافل شعبية قد توافدت بالالاف الى مناطق التظاهر في القاهرة والمحافظات منذ ساعة مبكرة من صباح امس وبعد صلاة الفجر مباشرة وسمعت هتافات من مختلف أحياء القاهرة منذ الصباح الباكر، وهي تسير على الاقدام وفي حافلات وسيارات النقل الجماعي الى ميدان العباسية والمنصة وضريح الزعيم عبدالناصر تطالب باسقاط حكم الاخوان ودولة المرشد ورفع البعض في شارع صلاح سالم وامام المنصة علما يحمل شعار جماعة الاخوان وحمل اخرون صور المرشد العام لجماعة الاخوان محمد بديع وقيادات بارزة في الجماعة من ابرزهم المهندس خيرت الشاطر وعليها علامات (كروس) ووصل البعض الى ميدان العباسية بمترو الأنفاق الذي اقيم حديثاً هذا العام بينما خلت العباسية تماماً من السيارات الخاصة والاتوبيسات التابعة للنقل العام.
وكان من اطرف المشاهدات حمل بعض المتظاهرين من مؤيدي الرئيس السابق وجماعاته صور مبارك والفريق احمد شفيق والراحل عمر سليمان بينما رابطت اكثر من 150 سيارة اسعاف الى جانب العديد من المستشفيات الميدانية في مواقع المليونية بما فيها القصر الرئاسي الذي كان هو المحطة الاخيرة للتظاهرة.
واضطرت العديد من المساجد في العباسية الى انهاء صلاة الجمعة على عجل بخطب قصيرة ودعا أئمة المساجد في خطب الجمعة الى جمع الشمل بين المصريين جميعاً ونبذ العنف واراقة الدماء والتأكيد على حق التظاهرات السلمية.

قوات الشرطة

وانتشرت القوات الشرطية بطول الطرق التي اختارها منظمو المليونية مسارات لها في حين اقامت دروعا بشرية من قوات الامن المركزي على حدود ميدان رمسيس للحيلولة دون تسرب عناصر من شباب جماعة الاخوان المسلمين والتيارات الدينية المناهضة الى مواقع المليونية تحسباً لوقوع اشتباكات بين الجانبين بينما اقيمت دروع بشرية خاصة عند مقارات وزارة الدفاع ومبنى برج وزارة السياحة ومصلحة الاحوال المدنية ومحكمة العباسية وعند مشارف صلاح سالم.
ولاحظ المراقبون تعليق العديد من شرفات المنازل في العباسية سواء في الميدان او على شارع رمسيس وايضا في شارع الجيش العديد من اللافتات المؤيدة للمليونية والمطالبة باسقاط دولة المرشد اضافة الى اعلام مصر فوق اسطح المنازل في الوقت الذي شكل فيه شباب المنطقة فرقاً شعبية لحماية العمارات ضد اي حالة اقتحام او استخدام اسطحها في الاعتداء على المتظاهرين.



==================



الأمن السيادي يفرض الإقامة الجبرية على الرئيس «بالتجمع الخامس»

فرضت السلطات الامنية السيادية الاقامة الجبرية على الرئيس محمد مرسي في منزله بالتجمع الخامس في القاهرة الجديدة والذي ادى مرسي في احد مساجده صلاة الجمعة تحت حراسة امنية مشددة وقضى اللواء احمد جمال الدين وزير الداخلية ليلته في مكتبه ومعه كبار مساعديه وقيادات الوزارة لمتابعة سير وخطط عمليات التأمين في القاهرة والمحافظات من خلال غرفة عمليات مركزية اقيمت في الوزارة وظل على اتصال دائم بمديري الامن في جميع المحافظات. وكان تركيزه الاول على حماية اقسام الشرطة والسجون ومقر وزارة الداخلية ومصلحة الادلة الجنائية خوفا من ان تطولها اعتداءات مفاجئة او محاولة اقتحام، في حين قضى هشام قنديل رئيس الحكومة الليلة في مكتبه بمجلس الوزراء المطل على شارع قصر العيني لمتابعة سير التطورات بينما شوهدت الآف من قوات الامن المركزي وهي تسيطر على شارع مجلس الشعب وكافة المنشآت الحيوية والهامة في منطقة وسط القاهرة ومجمع التحرير وشارع قصر العيني وميدان لاظوغلي، وانتشرت قوات الحراسة الخاصة حول اسوار البرلمان ومجلس الشورى من شارع الشيخ ريحان وشوارع محمد محمود والفلكي ومنصور بينما تجمعت الاف من انصار واعضاء جماعة الاخوان المسلمين والاحزاب السلفية في ميدان التحرير تندد بمليونية اسقاط حكم المرشد، واطلقت هتافات عدائية ضد ما وصفتهم بالمناهضين للشرعية، واحاطت العشرات من اللجان الشعبية من شباب الاخوان ميدان التحرير ومداخله ومخارجه خوفا من وصول تظاهرات اليه، خاصة انهم يعتبرون الميدان ركيزة لعملهم ونشاطهم.


==================

شفيق يقدم بلاغاً للنائب العام ضد «الحرية والعدالة»


قرر مكتب الفريق احمد شفيق المرشح الرئاسي السابق والموجود خارج البلاد حاليا، تقديم بلاغ الى النائب العام خلال الساعات المقبلة يتهم فيه حزب الحرية والعدالة بتوجيه اتهامات الى احمد شفيق بتمويله مليونية اسقاط جماعة الاخوان المسلمين.
واكد فريق من المحامين ان المستند الاول في تلك الاتهامات الباطلة والتي تستهدف تشويه صورة شفيق هو ما نشرته الصفحة الرسمية لحزب الحرية والعدالة الجناح السياسي لجماعة الاخوان قبل ساعات من المليونية من ان مصادر مقربة من حملة الفريق احمد شفيق اكدت انه يقف بقوة لدعم وانجاح ثورة 24 اغسطس.





==================

اشتباكات في ميدان التحرير بالعصي والحجارة

اشتبك معارضون للرئيس محمد مرسي ومؤيدون له وتبادلوا الرشق بالحجارة في ميدان التحرير بوسط القاهرة.
وقال صحافي من تلفزيون رويترز ان بعض المشاركين في الاشتباكات من الجانبين كانوا يحملون عصيا وتقاذفوا بالحجارة.
وكان محتجون اخرون من الجانبين تدخلوا في وقت سابق لوقف مناوشات وقعت في الميدان.


==================


المحلات التجارية بمواقع «المليونية» أغلقت أبوابها

أغلقت المحلات التجارية بكافة انواعها ابوابها واختفت مظاهر الحياة العادية في العباسية واجزاء من مدينة نصر ومصر الجديدة بينما اثرت المحلات التجارية وسط العاصمة السلامة واغلقت ابوابها خوفا من اندلاع احداث عنف مفاجئة وخلت منطقة وسط البلد وغالبية احياء القاهرة من المواطنين الذين التزموا منازلهم في حالة ترقب للتطورات واجتمعت الاسر حول اجهزة التلفزيون لمتابعة الموقف.

==================



الباعة الجائلون يحتلون العباسية ومناطق القصر الرئاسي

تجمع في ميدان العباسية وعند القصر الرئاسي والمنصة وضريح عبدالناصر المئات من الباعة الجائلين وراجت مبيعات المياه والمشروبات المثلجة والبسكويت واعلام مصر والمظلات الواقية من الشمس، وايضا (كاستيتات) وشوهد على بعد عشرات الخيام التي قال متظاهرون انهم يستعدون لنصبها امام القصر الرئاسي حال اتخاذ قرار بالاعتصام ومنع دخول مرسي الى مقره الرئاسي.


==================

عشرات الشباب يشكلون دروعاً بشرية حول «الحرية والعدالة»

مرسي أول رئيس يواجه مطالب بعزله بعد 54 يوماً من توليه السلطة

جماعة الإخوان لجمع مستنداتها على كمبيوترات خاصة خشية اقتحام مقراتها

اعتبر المراقبون ان مليونية اسقاط الاخوان المسلمين امس التي تمثل المعارضة لنظام الرئيس محمد مرسي هي اول اختبار حقيقي مزدوج شهدته مصر أمس سواء للرئيس مرسي الذي دخل الاختبار مبكرا وبعد نحو 54 يوما فقط من توليه مسؤولية الرئاسة واول اختبار تواجهه وزارة الداخلية بقيادة الوزير اللواء أحمد جمال الدين الذي لم يمضي على توليه منصبه سوى اقل من اسبوعين وتعد ايضا كما رصد المراقبون اول اختبار حقيقي للشرطة المدنية التي قادت عملية التأمين والحراسة بمفردها في ظل غياب الشرطة العسكرية لاول مرة منذ اندلاع ثورة 25 يناير في عام 2011، حيث اكدت مصادر عسكرية ان هذه اول احداث تواجهها وزارة الداخلية كتأمين وحراسة منذ قيام الثورة.
وبنت جماعة الاخوان المسلمين خطتها للدفاع عن نفسها ومقارها ومقر حزبها السياسي الحرية والعدالة على اساس ورود الاحتمال الاقوى وهو الهجوم على المقرات واقتحامها والاستيلاء على اوراقها ومستنداتها ووثائقها وترفض الدعوات المطالبة بتقنين وضعها وفقا لقانون الجمعيات الاهلية خوفا من تكرار سيناريو اقتحام مقار مباحث امن الدولة المنحل ابان احداث الثورة والكشف عن وثائق سرية وهو ما دفعها الى الدفع بعشرات الالاف من شبابها لتحويلهم الى دروع بشرية امام المقرات وقامت قيادات من الجماعة ايضا بتجميع كافة المستندات على خمسة اجهزة كمبيوتر تم وضعها في مكتب الارشاد ومقر الجماعة الرئيسي وهو ما طلب تكثيف الحراسات الامنية عليه.
وتلقت مقار الجماعة في القاهرة والمحافظات تعليمات سرية خاصة بتحري الحذر من حالات الاقتحام مع عدم التحرك للدفاع الا اذا صدرت اوامر لهم بذلك.
وقامت قيادات الجماعة بتكليف اعداد كثيفة من اعضائها المتخصصين والفنيين لتصوير احداث المليونية بالصوت والصورة بخلاف عمليات الرصد الامني الرسمي مع وضع اللجان الالكترونية للاخوان في وضع الطوارئ القصوى للرد على أي شائعات او اخبار لا تتفق والخط العام للجماعة.
في الوقت نفسه اكد طارق رفيق عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة ان مقار الجماعة ليست في حاجة لحراسة الشرطة، مؤكدا القدرة الذاتية على حمايتها ولكنه قال ردنا سيكون قويا على من يستخدم اساليب خارجية، في حين قالت مصادر امنية ان عمليات التأمين لمقر الجماعة ستكون بالقوات الخاصة وقوات مكافحة الشغب واغلاق الطرق المؤدية للمقر الرئيسي.






==================


دوت نت

يقدمها محمود كامل:

مبارك ألغى الحبس الاحتياطي قبل مرسي

قالت صفحة انا اسف ياريس على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك ان الرئيس السابق محمد حسني مبارك هو من الغى الحبس الاحتياطي للصحافيين في عام 2006 عندما عدل قانون عقوبات جرائم النشر وليس الرئيس الحالي محمد مرسي.
واستشهدت الصفحة فيما تقوله بما نشرته جريدة الاهرام على موقعها الالكتروني في 11 يوليو 2006 وقالت فيه: ان الرئيس حسني مبارك استجاب لمطالب الصحافيين، ونواب الشعب، وطلب من الحكومة أمس الغاء الحبس في مادة القذف في الذمة المالية الواردة في مشروع القانون، فيما يتعلق بجرائم النشر.
ومن ناحية اخرى تبادل بعض النشطاء فيديو لإذاعة التلفزيون المصري خبر قرار مبارك بالعفو عن الكاتب الصحافي ابراهيم عيسى رئيس تحرير الدستور السابق وقتها والذي كان يواجه ايضا عقوبة الحبس بعد نشر الصحيفة اخبارا عن صحة مبارك.
وعلق المتابعون ان قرار مرسي بالغاء عقوبة الحبس الاحتياطي في جرائم النشر ليس كافيا للتعبير الكامل عن حرية الصحافة وانه ليس الا امتدادا لقرارات مبارك مطالبين بالمزيد من الحريات للاعلام والصحافة.

حمزاوي يطالب بتشديد العقوبة على التحرش

قال د.عمرو حمزاوي ان الفنانة بسمة زوجته تعرضت لتحرش من قبل شابين أثناء وجودها في وقفة للدفاع عن الحريات والتي تم تنظيمها بميدان طلعت حرب موضحا أنهم غادروا الوقفة في هدوء.
وطالب حمزاوي بتشديد العقوبات على المتحرشين بعد الحادثة والتي تعرضت لها زوجته وهي على بعد خطوات منه.

العريان يتراجع عن اتهام «اليسار» بالخيانة

تراجع عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة عن مهاجمته للتيار اليساري، وذلك بعد ان شن هجوماً عليهم أمس متهمهم بالخيانة والعمالة.
وأوضح «العريان» في تغريدات له عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» ان اليسار الجديد تخلص من السيطرة الاجنبية والتمويل الخارجي وذلك بعد سقوط الكتلة الشرقية. وتابع العريان: «ستبقى بمصر تيارات اربعة فكرية وسياسية لابد ان تعمل معا على بناء ديموقراطية تعتمد على الذات وتستمد من تراثنا وتحترم الشعب وتقبل بصندوق الاقتراع». وأكد كفاءة اليسار الجديد الذي يقوده عبد الغفار شكر، وكمال خليل ووائل خليل. واختتم تدويناته قائلاً: «لاعزاء ليسار رفعت السعيد، والامل في يسار جديد يقوده من الجيل القديم عبد الغفار شكر والوسيط كمال خليل والشباب وائل خليل ورفاقهم لهم مني احترامات».

==================


استأجروا الأتوبيسات وقدموا الوجبات

أعضاء «الوطني» المنحل شاركوا في «المليونية» من وراء الستار


شارك المئات من اعضاء الحزب الوطني المنحل في القاهرة وجميع المحافظات دون ظهور علني في الحشد الشعبي للمشاركة في مليونية اسقاط جماعة الاخوان المسلمين التي بدأت فعالياتها امس الجمعة. وقام عدد من اعضاء الحزب خاصة رجال الاعمال من المنتمين والمحسوبين على النظام السابق بتأجير عشرات الاتوبيسات الضخمة لنقل المواطنين من اماكن تجمعاتهم الى مواقع التظاهرات منذ ساعة مبكرة من صباح امس وقدم الاعضاء والمنظمون للمليونية وجبتي افطار وغداء تم توزيعها على المشاركين، اضافة الى زجاجات المياه والعصائر.
وانتشرت هذه الظاهرة في جميع المحافظات في اطار تجميع اكبر عدد للمشاركة في المليونية، والرد على التعليقات التي اكدتها العديد من القوى السياسية الرافضة للمشاركة بعدم قدرة المنظمين للمليونية على الحشد الشعبي كما حدث في ثورة 25 يناير.
من ناحية اخرى، انشأ المنظمون للمليونية غرفة عمليات مركزية في القاهرة لمتابعة عمليات الحشد، بإضافة أي غرف عمليات بعضها في مواقع اقامة اعضاء الحزب الوطني المنحل في الوقت الذي صدرت فيه تعليمات مشددة بالابتعاد عن دائرة الاشتباك مع الرافضين للمليونية أو الاقتراب من اقسام الشرطة والمنشآت الحيوية.
وتم امس تشغيل كاميرات المراقبة التلفزيونية التي تعلو المباني والمنشآت الرسمية وخاصة القصور الرئاسية ومقر وزارة الدفاع ومقر وزارة الداخلية لضمان التصدي المبكر لاية احداث عنف أو تخريب.



==================

طارق عامر.. «استقال ولا ما استقالش»

اكد مصدر مسؤول في البنك الاهلي استمرار طارق عامر رئيس البنك في عمله نافيا ما تردد حول استقالته.
وقال المصدر ان ما اعلنه رئيس البنك من انه قدم ما لديه من خبرة وامكانيات وانه راض تماما عن اداء البنك على المستويين المحلي والعربي وما يملكه من قدرات تستطيع القيام بقيادة البنك خلال المرحلة المقبلة يجعله راضيا تماما عما قدمه.
كان طارق عامر رئيس اتحاد بنوك مصر ورئيس البنك الاهلي قد اعلن اتخاذه قرارا بالرحيل من البنك في العديد من المناسبات ولم يتم اتخاذ إجراءات رسمية بخصوص رحيله أو استمراره خلال المرحلة المقبلة.



==================

مسلحون يهاجمون نقطتين أمنيتين شمال سيناء

كلينتون تدعو مصر الى إبقاء الاتصالات مفتوحة مع إسرائيل

دعت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون مصر الى ابقاء الاتصالات مفتوحة مع اسرائيل بعدما نشرت الحكومة قوات في شبه جزيرة سيناء.
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية ان كلينتون اجرت اتصالا هاتفيا بنظيرها المصري محمد كامل عمرو بينما يثير نشر قوات في سيناء، المنطقة المنزوعة السلاح بموجب اتفاق السلام عام 1979، استياء متزايدا في اسرائيل.
وصرحت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند للصحافيين ان «هذا الاتصال يندرج في اطار سلسلة من الاتصالات التي اجريناها في الايام الماضية مع المصريين والاسرائيليين لتشجيع الطرفين على مواصلة الحوار بينهما والتحادث مباشرة حول اي قضية».
واضافت نولاند ان كلينتون اعلنت تأييدها لاعتماد سياسة «تعزز اولا بشكل اساسي امن مصر لكن يكون لها ايضا اثر ايجابي في مجال الامن لجميع جيرانها في المنطقة برمتها».
الى ذلك هاجم مسلّحون ملثمون، ظهر الجمعة، نقطتي ارتكاز أمنيتين شمال صحراء سيناء، لم يسفرا عن وقوع أية خسائر بشرية.
وقالت مصادر محلية وأمنية، ان مسلحين مجهولين هاجموا نقطتي ارتكاز أمنيتين الأولى في حي «الزهور» في مدينة الشيخ زويد، والثانية على طريق مطار العريش، حيث أطلقوا الرصاص على العناصر الأمنية التي ردت بوابل من الأعيرة النارية أجبرت المهاجمين على الفرار مستقلين سيارتي دفع رباعي.
وأكدت المصادر ان الهجومين لم يسفرا عن وقوع أية خسائر بشرية أو جرحى في صفوف العناصر الأمنية أو المسلحين.















 الموضوع الأصلي : مصر: فشل المليونية ضد مرسي //   المصدر : منتديات أحلى حكاية // الكاتب: GeNeRaL




منتديات الولف العربيه
الــرد الســـريـع


منتديات الولف العربيه
خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
مصر: فشل المليونية ضد مرسي , مصر: فشل المليونية ضد مرسي , مصر: فشل المليونية ضد مرسي ,مصر: فشل المليونية ضد مرسي ,مصر: فشل المليونية ضد مرسي , مصر: فشل المليونية ضد مرسي
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ مصر: فشل المليونية ضد مرسي ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

>




منتديات الولف العربيه

مواضيع ذات صلة